آرسنال لا يزال يضغط على اللاعبين لخفض أجورهم وسط أزمة فيروس كورونا

لا يريد المدفعجية إهانة الموظفين بعد الانتقادات التي تبعت توتنهام وليفربول في مسألة الرواتب  ، لكنهم لم يتوصلوا بعد إلى تسوية بشأن الراتب ولم يتمكن آرسنال من عقد صفقة مع لاعبيهم بشأن تخفيضات الأجور


مع تفشي وباء فيروس كورونا في جميع أنحاء البلاد خلال الأسابيع الأربعة الماضية ولا تزال اللعبة بعيدة بعض الشيء عن العودة ، تعاني أندية الدرجة الأولى من مشاكل كبيرة في التدفق النقدي

مع وجود تهديدات من أصحاب الحقوق بسبب الخصومات من عقود البث التي تبلغ قيمتها عدة ملايين ، فإن كرة القدم تعاني من أزمة مالية غير مسبوقة ، حيث لجأت بعض الأندية بالفعل إلى الحكومة للحصول على المساعدة

والتزمت آرسنال حتى الآن بدفع أجور موظفيها وغير العاملين لها حتى نهاية شهر أبريل عندما ستتم مراجعة هذا الموقف

يتطلع نادي شمال لندن إلى تفادي نوع من ردود الفعل العنيفة التي استقبلت القرارات التي اتخذها كل من توتنهام وليفربول وهم يبذلون كل ما في وسعهم لإيجاد طريقة حول احتمال وضع أي من عمالهم في الإجازة